وزير الدفاع التقى سفير البرازيل: الجيش في جهوزية دائمة للمحافظة على الأمن والطمأنينة في الجنوب

إلتقى وزير الدفاع الوطني موريس سليم في مكتبه في اليرزة اليوم، سفير البرازيل في لبنان تارسيزيو كوستا Tarcisio Costa يرافقه الملحق العسكري العقيد Emerson Afonso de Azevedo Costa وجرى بحث في آخر المستجدات والعلاقات بين البلدين.
السفير كوستا نوّه باتفاقية التعاون في مجال الدفاع بين لبنان والبرازيل والتي ستزيد من التنسيق بين الجيشين في مجال التدريب وتبادل الخبرات، وتحدث عن خطوات لتقديم دعم لوجيستي قريب للجيش اللبناني.
وأكد السفير كوستا ان البرازيل العضو غير الدائم في مجلس الأمن ستعمل على تحقيق إجماع حول القرار الذي سيصدر للتمديد لولاية القوة الدولية العاملة في جنوب لبنان “اليونيفيل” مع الإحترام الكامل للسيادة الوطنية اللبنانية.
وزير الدفاع قدّر عاليا التعاون بين البلدين لا سيما بين الجيشين ومشاركة البرازيل في اليونيفيل، آملا في تطوير هذا التعاون لمصلحة كلا البلدين.
الوزير سليم كرر إدانته الإحتلال الإسرائيلي المستجد للشطر الشمالي من بلدة الغجر من خلال إقامة سياج في البلدة وغيرها من التعديات، مؤكدا ان الغجر ارض لبنانية وبالتالي هذا اعتداء خطير ويهدد الإستقرار على الحدود الجنوبية وعلى المجتمع الدولي العمل على إزالة هذه الإعتداء.
وإذ شدد وزير الدفاع على أن لبنان يلتزم تطبيق القرار ١٧٠١ بكل مندرجاته، أكد أن التنسيق الدائم بين” اليونيفيل” والجيش اللبناني هو ضمانة لتفادي أي إشكالات في منطقة عمليات القوة الدولية. وأشار الوزير سليم الى الجهوزية الدائمة للجيش للمحافظة على الأمن والطمأنينة في الجنوب والمناطق اللبنانية كافة.

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.