الأول من كانون الأول (ديسمبر) اليوم العالمي للإيدز.. فلنتكاتف ونتعاون وننشر الوعي

بعد معاناة البشرية مع مرض الإيدز وانتشاره ليبلغ الفئات العمرية الصغيرة ، وبسبب قلة الوعي وقلة التزام الشريحة الأكبر من شبابنا ، أصبح الإيدز مرضاً قاتلاً لمن يعاني منه وهذا الامر اصبح شبحا يسير القلق للمريض وأسرته ومن حوله.
لذلك علينا كجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني أن نتبع المسيرة ونلعب دورًا رئيسيًا في عملية التوعية. الإيدز ليس لعبة. إنه أمر خطير للغاية ، ويؤثر على مجتمعاتنا ويقتل شبابنا.
هذا وبلغ عدد المصابين العام الماضي نحو 39 مليونا معظمهم من الفئات العمرية الصغيرة.
يعتبر الأول من كانون الأول (ديسمبر) اليوم العالمي للإيدز. فلنتكاتف ونتعاون وننشر الوعي بالقيام بحملات توعية وندوات من شأنها تسليط الضوء على مخاطر الايدز وتلعب دورا للحد من انتشاره …
Back on track هو شعار منظمة الصحة العالمية لهذا العام. جهودنا المشتركة ستعيدنا بالتأكيد إلى الطريق الصحيح!
رئيس لجنة العمل والتواصل في المنطقة الروتارية ٢٤٥٢
طوني ابونعوم

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.