ضمن جولته في العالم العربي.. انطلاق فيلم Our Ties في المعهد الفرنسي في المغرب

تنطلق عروض الفيلم الروائي Our Ties للمخرج رشدي زيم في المعهد الفرنسي في المغرب وذلك مع نهاية شهر مايو/آيار الجاري وخلال شهر يونيو/حزيران المقبل، وتقام العروض في 7 مدن مغربية حيث يواصل الفيلم جولة عروضه في العالم العربي إذ حصل مؤخرًا على سلسلة من العروض التجارية في سينما عقيل في الإمارات.
وتبدأ جولة الفيلم في مدينة الجديدة يوم 31 مايو، ثم مدينتي أغادير والقنيطرة يوم 2 يونيو، في حين يُعرض يومي 4 و5 يونيو في العاصمة الرباط، ويومي 6 و11 يونيو في مدينة الدار البيضاء، ويومي 7و13 يونيو في مدينة مراكش، ويوم 9 يونيو في مدينة مكناس.
وكان Our Ties قد شهد عرضه العالمي الأول في مهرجان فينيسيا السينمائي حيث نافس على جائزة الأسد الذهبي، وحصل على عرضه الأول في العالم العربي في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، وانطلق الفيلم تجاريًا في دور العرض الفرنسية في نوفمبر الماضي، كما شارك في عدة مهرجانات من بينها آراس السينمائي ومونبلييه الدولي لسينما البحر المتوسط (سينيميد) ولاروش سور يون الدولي للأفلام، ومهرجان ترومسو بالنرويج، ومهرجان أنغوليم السينمائي الفرنكوفوني، ومهرجان موريه السينمائي الدولي، ومهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط، ومهرجان الفرنكو فيلم.
كما نال إشادات نقدية واسعة من أعرق المنصات في وسائل الإعلام إذ كتب بين كرول في إندي واير “فيلم ساحر كلاسيكي ودراما ممتازة يمكنها بسهولة أن تثير ضحكك وبكاءك”، وكتب فابيان لومرسييه أيضًا في سينيوربا “لم يخيب رشدي زيم توقعاتنا والممثلون قدموا أدوارهم ببراعة”، وهو ما أكدت عليه جيسيكا كيانغ في فارايتي “أدى المخرج والممثلون أدوارهم بحب صادق يجعل من الصعب تصديق أن هؤلاء الأشخاص لا ينتمون لعائلة واحدة”، في حين أثنت ليا نيسيلسون في سكرين دايلي على رشدي زيم “يواصل زيم الإبداع في مسيرته التي تضم أعمالاً صادقة ومثيرة”.
يحكي الفيلم قصة أخوين، موسى الشخص اللطيف والناكر للذات والداعم لعائلته، وعلى النقيض أخيه رياض المذيع التلفزيوني المشهور ويمقته من حوله بسبب أنانيته، والمدافع الوحيد عنه هو موسى الذي يُكن له إعجاباً شديداً. تتسبب وقعة قوية بإصابة موسى بصدمة دماغية خطيرة، تجعله يتحدث دون تمييز بحقائق قاسية لأصدقائه وعائلته على حد سواء.

Our Ties من إخراج رشدي زيم وشارك في تأليفه مع مايوين، ويضم الفيلم عدداً كبيراً من النجوم الحائزين على عشرات الجوائز وهم سامي بوعجيلة الفائز بجائزة سيزار الفرنسية كأفضل ممثل، النجمة الفرنسية مايوين الفائزة بجائزة لجنة التحكيم من مهرجان كان السينمائي والمرشحة للعديد من جوائز سيزار، رشيد بوشارب الفائز بجوائز من مهرجانات كان وبرلين ولوكارنو وسيزار، ورشدي زيم، ومريم سرباح، هابيل جافري، ليلا فيرنانديز ونينا زيم.

وخلف الكاميرا يضم فيلم Our Ties أحد أبرز الأسماء في الصناعة السينما الفرنسية والعالمية، إذ قام بتأليف موسيقى الفيلم ماكسينس دوسير الفائز بجائزة سيزار عن فيلم Annette، مدير التصوير جوليان بوبار (الفيلم المرشح للأوسكار Les Misérables)، المونتير بيير ديشامب (الفيلم المرشح للأوسكار Jackie)، وإنتاج عزيز بلقاش، ويشارك في الإنتاج الفيلم Why Not Productions مع Hole In One Films وتتولى مبيعات الفيلم عالمياً شركة Wild Bunch International، بينما تقوم MAD Solutions بتوزيعه في العالم العربي.
رشدي زيم ممثل ومخرج ومؤلف فرنسي، قدم أول أدواره السينمائية في فيلم J’embrasse Pas للمخرج أندريه تيتشني في 1991. حصل على جائزة أفضل ممثل في مهرجان كان عن دوره في فيلم Days Of Glory لرشيد بوشارب مع باقي الممثلين المشاركين في الفيلم. أخرج رشدي فيلمه الأول Mauvaise Foi، ثم فيلم Omar M’a Tuer في 2011، وفيلم Bodybuilder عام 2014 ثم فيلم Chocolat الذي باع نحو 2 مليون تذكرة في فرنسا. وفي 2019، شارك زيم في فيلم Roubaix, Une Lumière للمخرج أرنود ديبلشين، ليفوز عنه بجائزة سيزار لأفضل ممثل. وفي العام نفسه، قدم فيلمه الخامس كمخرج Persona Non Grata.

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.