المودعون من أمام قصر عدل بيروت يشجبون تواطؤ القضاء ويدعون لاستعادة الودائع بالقوة

نظمت جمعية صرخة المودعين وقفة احتجاجية أمام قصر العدل في بيروت بحضور مودعين ومحامين من تحالف متحدون وذلك اعتراضاً على عدم إبطال مجلس شورى الدولة التعاميم الجائرة بحق المودعين، علماً بأن محامي التحالف كانوا قد تقدموا بمراجعتي إبطال أمام المجلس بالأصالة تحت الرقم ٢٠٢٢/٢٤٨٦١ فيما خص التعميمين ١٥١ و١٥٨ وبالوكالة عن الجمعية فيما خص التعميم ١٥٨ تحت الرقم ٢٠٢١/٢٤٧٠٢، لكن لم يجرِ البت بأي من المراجعتين حتى الآن رغم التقدم بإحداها منذ ٢٠٢١ ورغم عدم دستوريتها أو قانونيتها.

وكانت كلمات غاضبة للمودعين شجبت تواطؤ القضاء مع أصحاب المصارف ومن وراءهم من السياسيين مما أسقط عنه صفة العدل وجعلته قضاء ظالماً، منها كلمة للمحامي جورج خاطر من التحالف أسف فيها لسقوط القضاء اللبناني بهذا الشكل الذي أدى بالبلد لأن تحكمه شريعة الغاب من قبل عصابة لصوص يحميهم القضاء بدل محاسبتهم. كذلك كانت كلمة لرئيس الجمعية علاء خورشيد شدد فيها على أن صبر المودعين قد نفذ وبأنهم سيلجؤون إلى استعمال القوة مجدداً إن لم تصدر قرارات قضائية سريعة تنصفهم. كما تحدث عدد من المودعين منهم الطبيب باسكال الراسي الذي شبّه القضاء بالدواء الذس يتحوّل إلى سمّ عندما يسقط عنه العدل.

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.