بالفيديو.. «بطل ايلات» يكشف معلومات بحرية صادمة في قعدة مع مادلين

القاهرة- تستمر الفنانة مادلين طبر في مفاجأتنا في برنامجها على قناة الحدث اليوم «قعدة مع مادلين» وكشفت للمرة الاولى، معلومات عسكرية بحرية عن فرقاطتين مصريتين، اغرقتا غواصتين إسرائيلية اثناء حرب الاستنزاف، وذلك من خلال استضافتها، قائد بحري من ابطال اكتوبر هو القبطان عمر عز الدين والذي قاد عمليات الاغارة على ميناء ايلات الإسرائيلي.

 

اللقاء بدأ ساخنا، بتحليل «عز الدين» اسباب غرق واختفاء الغواصة «تيتان» وهي تقوم بجولة سياحية لمشاهدة السفينة تايتانيك المشهورة وقوله هي غارقة في الاطلنطي على عمق سحيق 3800 متر فيما يوازي 380 بار وهو قياس الضغط الجوي، حيث لا يستطيع أي انسان الغوص سوى لواحد بار أي 10 متر، وان اقصى عمق تصل اليه الغواصات الحربية هو 500 متر، وان عملية انتشال سفينة تايتانيك ستتكلف الكثير لكي يتم إخراجها، وعليه فإن الغواصة السياحية كانت تحت ضغط كبير جدا اعتقد هو ما أدى الى انبعاجها وتحطمها وموت من كان بداخلها من رجال اعمال محبي المغامرة وذلك بسبب اجهاد البدن لنزولها اكثر من مرة في هذه الأجواء.

 

وخلال مداخلة هاتفية تحدث مدير التصوير سعيد الشيمي عن تكنيكات التصوير تحت الماء وخاصة في فيلم «الطريق الى ايلات» والذي شاركت في بطولته مادلين مع الفنان الراحل عبد الله محمود.

 

ثم استكملت مادلين حوارها مع الربان عز الدين والذي أكد على براعة الضفدع المصري خلال خمس مرات تم الاغارة فيهم على ميناء ايلات خلال حرب الاستنزاف والتي جمعت في فيلم واحد.

وسلط عز الدين الضوء على عمليات عن بطولتين قامت بها القوات البحرية ومنها: عملية الغواصة تانين والغواصة داكار ، فالغواصة «تانين» تم ضربها في الخامس من يونيو عام 1967 بالقرب من ميناء اسكندرية، واستطاعت الفرقاطة «طارق» اكتشاف مكانها بعد نزول مجموعة من الضفادع البشرية الإسرائيلية الى الأعماق وفشلهم في تنفيذ العملية الخاصة بهم، وقد اصابت الفرقاطة او السفينة الحربية المصرية هذه الغواصة إصابة بالغة لدرجة انها عادت لميناء حيفا خلال أسبوعين وخرجت من الخدمة، وفي صباح اليوم الثاني لإصابتها تم اسر الضفادع بعدما تركت الغواصة نتيجة اصابتها وهروبها.

 

اما عن الغواصة «داكار» فذكر الربان عز الدين ان الإسرائيليين اشتروها من الانجليز، ثم وهي قادمة في البحر المتوسط يوم 25 يناير 1968 وعلى متنها 69 جندي، حاولت الدخول الى ميناء إسكندرية واكتشفتها الفرقاطة «أسيوط» بقيادة اللواء الراحل احمد عزب من خلال السونار وضربتها بقنابل الأعماق ثم اختفت من الرادار، الى ان تم اكتشاف حطامها بعد مرور سنوات في عام 1999 على عمق ثلاثة كيلومترات من سطح الأرض بجوار جزيرة كريت اليونانية.

 

وفي ختام الفقرة ناشد الربان عمر عز الدين المسؤولين بالحكومة المصرية سرعة انشاء المتحف البحري لتخليد ابطال تلك المعارك بصورهم وأجزاء من تلك الوحدات البحرية الشهيرة، ودعمته في تلك المناشدة الفنانة مادلين طبر داعية المنتجين الى انتاج فيلم جديد عن هاتين الغواصتين.

 

وفي سياق متصل عرضت مادلين تقرير عن الأبراج المنحوسة هذا العام 2023 وتحدثت خلاله سارة فودة خبيرة الأبراج والطاقة عن برجي: العذراء والجدي، والمشاكل التي قد تحدث لهما في: المال والعمل والصحة.

 

وخلال الحلقة أيضا استضافت الفنانة مادلين طبر، مهندس الديكور محمد النميري وتحدثت معه عن العروض ثلاثية الابعاد لتصميم ديكورات الشقق والألوان التي تشعر الناس بالبهجة، وحاورت أيضا الدكتور وائل يحيى استشاري جراحة التجميل والحروق عن نحت الانف، وشد الحواجب واستخدام المناظير في ذلك عبر فروة الرأس، كأحدث اجراء تجميلي في الشرق الأوسط.

 

ولمشاهدة جزء من لقاء الربان عمر عز الدين من خلال الرابط التالي:

 

 

https://www.youtube.com/watch?v=GLbq-h6s69Y

 

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.