“التوحيد العربي رداً على الكتائب: ستبقون ميليشيا قتل وخطف وتهجير للمسيحيين قبل المسلمين”

أصدرت أمانة الاعلام في حزب التوحيد العربي بياناً ردت فيه على بيان حزب الكتائب جاء فيه:
إنّ تبادل التصريحات السياسية الحادة جزء من حالة البلاد العامة التي اعتاد عليها اللبنانيون بما فيها تلك التي تخرج أحيانًا عن حدود اللياقة والأداب والمنطق مع الأسف الشديد، أمّا بيان حزب الكتائب المذكور وما تضمّنه من عبارات مقززة تستخف بعقول اللبنانيين فهو أمر لا يُمكن السكوت عنه في أي حال من الأحوال ويستوجب التأكيد على حقيقة هذا الحزب الذي اخترع القتل في لبنان.
وقال البيان: لا يمكن لميليشيا مثل الكتائب صاحبة مشاريع الفدرلة والتقسيم ان تدّعي بسياسة الانفتاح وبناء الدولة.
وتوجه البيان لهذه الميليشيا بالقول: ستبقون ميليشيا قتل وخطف وتهجير للمسيحيين قبل المسلمين وقد توقفتم عن القتل غصباً عنكم وليس بإرادتكم ولو فتح المجال لكم مجددا لعدتم الى اسلوبكم القديم.
وتابع البيان: ان تهديداتكم لن تخيفنا وكلامكم مردود عليكم وعندما سكتت الناس عن جرائمكم وأعمالكم الوسخة تحاولون اليوم الصاق قذارتكم بالآخرين .
وختم البيان: نكتفي بهذا القدر لأن رئيس حزبنا وئام وهاب يحترم الرئيس أمين الجميل ويكن له المودّة ولولا ذلك لعددنا لكم مآثركم بشكل تفصيلي لكي يتذكر اللبنانيون ماذا فعلتم.

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.