يتعمّد صدم دراجته بسيارة ضحاياه ليأخذ منهم مبالغ مالية بعد تهديدهم بالادعاء ضدهم، وهو من أصحاب السوابق بجرائم متعددة، فألقت القبض عليه شعبة المعلومات. هل من وقع ضحيّته؟

صــدر عــــن المديريّـة العـامّـة لقــوى الأمــن الـدّاخلي ـ شعبة العـلاقـات العـامّـة

البــــــلاغ التّالــــــي:

تعرّض، في الآونة الأخيرة، عددٌ من المواطنين لعمليات ابتزاز وسرقة بطريقة احتيالية، في مناطق مختلفة من العاصمة بيروت، من قِبل شخص مجهول الهويّة على متن درّاجة آليّة، يتعمّد الاصطدام بالسّيّارات ويوهِم سائقيها أنّهم قاموا بصدمه، وأنّه تأذّى من جرّاء هذا الاصطدام فيأخذ منهم مبالغ مالية، كبدل عطل وضرر، بعد تهديدهم بالادّعاء ضدّهم، ويتوارى عن الأنظار.

على إثر ذلك، كُلِّفَت شعبة المعلومات بالقيام بالإجراءات الميدانية والاستعلامية لتحديد المشتبه فيه، وتوقيفه. وبنتيجة الاستقصاءات والتحريّات المكثّفة، تمكّنت من معرفة هويّته، ويُدعى:

  • ع. ف. (من مواليد عام ١٩٨٥، لبناني)

وهو من أصحاب السّوابق بجرائم سرقة، احتيال وإساءة أمانة، تعاطي مخدّرات، نشل، محاولة قتل.

بتاريخ 19-7-2023، ومن خلال الجهد الاستعلامي والمتابعة، تم رصده في محلّة وسط بيروت، وهو يقوم بمحاولة سرقة بطريقة احتيالية من سائق إحدى السّيّارات، حيث تم توقيفه على متن الدراجة الآليّة التي يستخدمها في عملياته، وقد تم ضبطها.

بالتحقيق معه، اعترف بما نُسِبَ إليه وأجري المقتضى القانوني بحقّه.

بناءً على إشارة القضاء المختص، تُعمِّم المديريّة العامّة لقوى الأمن الدّاخلي صورة الموقوف، وتطلب من الذين وقعوا ضحيّة أعماله التّوجه إلى شعبة المعلومات – فرع بيروت، أو الاتّصال على رقم الهاتف 0۱-۳۰۷۷۲۸، لإتّخاذ الإجراءات القانونيّة اللّازمة.

كما تطلب هذه المديريّة العامّة من المواطنين الكرام، عند مشاهدتهم أو تعرّضهم لحوادث مماثلة، الاتّصال على رقم الطوارئ /112/.

No widgets found. Go to Widget page and add the widget in Offcanvas Sidebar Widget Area.